السبت 1 رمضان 1438 هـ الموافق 27 مايو 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
قصف على ريفي إدلب وحلب، والثوار يصدون هجوماً على خان طومان ويأسرون عنصراً للنظام
الثلاثاء 10 يناير 2017 م
عدد الزيارات : 220

شنت قوات النظام هجمات متفرقة على عدة مناطق في ريفي حلب وإدلب، فيما طال قصف عنقودي مناطق في ريف دمشق.
واستهدف الطيران الحربي مدينة خان شيخون وتل عاس وبلدة التماتعة ومدايا في ريف إدلب الجنوبي دون تسجيل إصابات، بينما أصيبت طفلة في قصف جوي روسي استهدف مبان سكنية ومدرسة في مدينة سرمين بريف إدلب.
وفي سياق متصل، سمع دوي انفجارات ضخمة في ريف حلب الشمالي، قالت مصادر إن سببه انفجار مستودع ذخيرة لقوات النظام المتمركزة قي بلدة باشكوي، كما أعلن الثوار أسرهم عنصراً لقوات النظام على جبهة خان طومان في ريف حلب الجنوبي، في محاولة للأخير التقدم إلى المنطقة.
وكثفت قوات النظام قصفها على ريفي حلب الغربي والشمالي، واستهدفت بالصواريخ ريف المهندسين، بينما طال قصف بالمدفعية الثقيلة بلدتي بيانون ومعارة الأرتيق وقرية تل مصيبين بريف حلب الشمالي، فيما لم يسلم الريف الجنوبي من القصف، حيث استهدفت غارات جوية قريتي البويضة والمنطار بعد منتصف ليلة أمس.
كما أصيب مدني جراء قصف بصواريخ عنقودية وراجمات الصواريخ على بلدة أوتايا بريف دمشق، وتعرضت منطقة المرج لقصف مماثل دون وقوع إصابات، في حين دارت معارك عنيفة بين الثوار وقوات النظام في محاولة للأخيرة التقدم باتجاه كتيبة الصواريخ التي استعادتها فصائل الثوار قبل يومين.

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 15) 23%
لا (صوتأ 46) 70%
ربما (صوتأ 5) 8%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 66