الثلاثاء 28 رجب 1438 هـ الموافق 25 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
قصف واشتباكات في ريف دمشق وحماة، والثوار يفشلون هجوماً ل"قسد" في ريف حلب
الاثنين 9 يناير 2017 م
عدد الزيارات : 151

قال ناشطون إن 4 مدنيين قتلوا وأصيب آخرون بجروح، نتيجة غارات شنتها طائرات التحالف الدولي على قرية "هتاش" بريف الرقة.
واستهدفت قوات النظام بلدة مضايا المحاصرة بصواريخ أرض-أرض مما أدى إلى إصابة 6 مدنيين بجروح، بينما قتلت امرأة وجرح اثنان في قصف مدفعي مكثق لقوات الأسد على قرى وادي بردى في ريف دمشق.
وتتواصل المعارك العنيفة في منطقة وادي بردى بين الثوار وقوات الأسد وميلشيا حزب الله، في محاولة للأخير للسيطرة على المنطقة، حيث تمكن الثوار من تدمير دبابتين وقتل وجرح عدد من عناصر الأسد، وسط غارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي عنيف جداً.
من جهة أخرى تستمر المعارك العنيفة على جبهة كتيبة الصواريخ في بلدة حزرما بالغوطة الشرقية، عقب تمكن الثوار يوم أمس من استعادتها.
وشهدت مدينتا اللطامنة وكفرزيتا غارات جوية، فيما طال قصف مدفعي لقوات الأسد قرى "عيدون والدلاك وتلول الحمر" بريف حماة، بينما طال قصف مدفعي "حي الراشدين وسوق الجبس" غرب حلب، تزامناً مع قصف على بلدتي "خان طومان وخلصة" جنوبي حلب.
وشن طيران الأسد غارات جوية استهدف فيها مدينة دركوش بريف إدلب، وفي درعا قصفت المدفعية الثقيلة والدبابات، أحياء درعا البلد جنوب سوريا، وسط اشتباكات متقطعة على جبهات حي المنشية، كما تعرض اللواء 52 في مدينة الحراك لقصف مدفعي مماثل.
وفي سياق متصل، تصدى الثوار لمحاولة تسلل فاشلة لميليشيا "قسد" في قريتي كلجبرين وكفر خاشر بريف حلب الشمالي.

 

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 0) 0%
لا أعرف (صوتأ 0) 0%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 0