الثلاثاء 28 رجب 1438 هـ الموافق 25 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نشرة أخبار سوريا- أميركا تنهي بناء قاعدة عسكرية جنوب كوباني، والخارجية الروسية: واشنطن لم تعد تطالب بتنحي الأسد فوراً -(27-7-2016)
الأربعاء 27 يوليو 2016 م
عدد الزيارات : 652
جرائم حلف الاحتلال الروسي- الإيراني- الأسدي:
عمليات المجاهدين:
المعارضة السياسية:
نظام أسد:
الوضع الإنساني:
المواقف والتحركات الدولية:
آراء المفكرين والصحف:
أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

89 قتيلاً على يد قوات الاحتلال الروسي الأسدي معظمهم في حلب وريف دمشق، فيما خطوات لـ"جبهة النصرة" لتغيير اسمها بعد فك الارتباط مع "القاعدة"، بالمقابل، نعسان آغا: حصار حلب سيعقد الأمور وروسيا تريد تحقيق انتصار للأسد، أما في الشأن الإنساني: اتحاد منظمات الرعاية والإغاثة الطبية: عمل الطواقم الطبية في حلب يحتضر، من جهتها.. أميركا تنهي بناء قاعدة عسكرية جنوب كوباني، بينما الخارجية الروسية: واشنطن لم تعد تطالب بتنحي الأسد فوراً.

جرائم حلف الاحتلال الروسي- الإيراني- الأسدي:

89 قتيلاً (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد وطائرات العدوان الروسي يوم أمس الثلاثاء 89 شخصاً، معظمهم في حلب، ومن بين القتلى 14 طفلاً و8 نساء وشخص واحد تحت التعذيب.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في حلب قتل 26 شخصاً، وفي دمشق وريفها قتل 20 شخصاً، وفي حمص قتل 17 شخصاً، وفي درعا قتل 10 أشخاص، وفي إدلب قتل 7 أشخاص، وفي حماة قتل 6 أشخاص، وفي دير الزور قتل شخص واحد، كذلك في القنيطرة قتل شخص واحد، وأخيراً في اللاذقية قتل شخص واحد. (1)
مناطق القصف

في دمشق وريفها، شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة دوما وبلدات الريحان وتل كردي وحوش نصري والميدعاني وحوش الضواهرة والشيفونية، واستهدفت قوات الأسد جرود بلدة إفرة براجمات الصواريخ بشكل عنيف، إلى حلب، حيث شن طيران العدوان الأسدي والروسي كراجات الليرمون تزامناً مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف، كما شنت الطائرات غارات جوية على مدن عندان وحريتان وبلدات كفرحمرة وعلى أحياء المعادي والأنصاري والسكري والشيخ سعيد والمشهد والمغاير والشعار الفردوس وبستان القصر والسكري والهلك ومساكن هنانو والخالدية وبني زيد والأشرفية وجمعية الزهراء وجسر الحج ومدينة دارة عزة وبلدتي ياقد العدس وحور، وفي حماة، شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت بلدة حربنفسه بالريف الجنوبي، وفي إدلب، شن الطيران الحربي غارات جوية على بلدة خان السبل وقرية معردبسة، وفي درعا، تعرضت بلدة زمرين وتل الحارة لقصف مدفعي وصاروخي عنيف، وفي دير الزور، شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت حي الصناعة، وفي اللاذقية، شن الطيران الحربي غارات جوية مكثفة على محاور بلدة كباني بجبل الأكراد. (1،3،4)

عمليات المجاهدين:

"جبهة النصرة" تغير اسمها بعد فك الارتباط مع "القاعدة":
كشف مصدر مطلع من "جبهة النصرة" لموقع عربي 21 أنها قرّرت فك الارتباط بتنظيم "القاعدة" بقيادة أيمن الظواهري وتغيير اسمها، ونقل الموقع عن المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه قوله إن "مجلس شورى جبهة النصرة سيعلن عن مسمى جديد" للجبهة في كلمة مرئية لأمير التنظيم أبو محمد الجولاني"، وأضاف المصدر للموقع إن "الجولاني سيظهر كاشفاً الوجه للمرة الأولى"، موضحاً أن "جميع الترتيبات تم إنجازها (أول من) الأمس، وننتظر الإعلان"، وأشار المصدر إلى أن "الفترة الماضية عملت قيادة جبهة النصرة على تهدئة جنودها وإقناعهم بتقبل القرار الذي سيترتب عليه تغيير الاسم الذي لازم التنظيم أربعة سنوات، وفك ارتباطها بالقاعدة".
وبشأن الشائعات المنتشرة بمواقع التواصل الاجتماعي بأن المسمّى الجديد للنصرة هو "جبهة فتح الشام"، قال المصدر إن "مختصر المسمى هو (ج ف)، لكن ليس جبهة فتح الشام، إلا في حال طرأ تغيير على المسمى خلال الساعات المقبلة"، مشدّداً على أن الجولاني سيعلن في الكلمة أن التنظيم بمسمّاه الجديد "لا ارتباط له خارج سورية أبداً"، الجذير بالذكر أن تغير الجبهة وفك ارتباطها مع القاعدة هي خطوة للحيلولة دون الوقوع في خانة الضربات الأمريكية والروسية التي ينوي البلدان التعاون بها لضرب جبهة النصرة. (9)
صمود للمجاهدين في حلب:

واصل المجاهدون التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد مدعومة بالميليشيات الشيعية على جبهات طريق الكاستيلو والملاح وبلدة الليرمون شمال حلب، حيث بسطت قوات الأسد سيطرتها الكاملة على كراجات الليرمون بعد معارك عنيفة جداً بمساندة قوية من طائرات العدو الروسي والمروحيات التابعة للنظام تترافق مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف جداً، أجبرت المجاهدين على الانسحاب من المنطقة، بينما استعاد المجاهدون عدة نقاط بعد هجوم عكسي نفذوه. (3،1)
استهداف عناصر الأسد بريف اللاذقية:

استهدف المجاهدون بصواريخ الغراد معاقل قوات الأسد في قمة النبي يونس، كما استهدفوا أيضاً بقذائف الهاون معاقلهم في قرية مجدل كيخيا وجبل الروس محققين إصابات مباشرة. (3،4)
تكبيد قوات الأسد خسائر في ريف دمشق:

تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم على جبهة حوش الفارة بالغوطة الشرقية، وكبدوا خلال التصدي القوات المهاجمة خسائر في العتاد والأرواح. (3)

المعارضة السياسية:

الأمين العام للائتلاف السوري يؤكد على ضرورة اتخاذ المجتمع الدولي الإجراءات اللازمة لردع مجازر الأسد في حلب:
جدد الأمين العام للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية عبد الإله فهد التأكيد على مطالب الائتلاف بأن يقوم المجتمع الدولي باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لردع نظام الأسد عن ارتكاب المزيد من الجرائم في مدينة حلب وريفها، وفي زيارة إلى سفارة الائتلاف في العاصمة القطرية الدوحة للاطلاع على سير العمل فيها، أمس، شدد فهد على محاسبة جميع مرتكبي الجرائم بحق الشعب السوري، وعلى رفض أي دور لبشار الأسد في مستقبل سورية.
ويشن نظام الأسد وحلفاؤه حملة عسكرية شرسة على مدينة حلب، مما تسبب بسقوط 823 شهيداً في حلب وحدها منذ أول تموز /يوليو الحالي حتى 25 تموز /يوليو الحالي، من أصل 1720 سقطوا في عموم سورية، بينهم 285 طفلاً و151 سيدة، حسب إحصائيات فريق الرصد في المكتب الإعلامي للائتلاف الوطني، كما أكد فهد على تمسك الائتلاف الوطني بالحل السياسي العادل الذي يلبي مطالب الشعب السوري في نيل الحرية والعدالة والكرامة، والانتقال بسورية إلى دولة جديدة تحترم جميع المواطنين. (7)
المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات: حصار حلب سيعقد الأمور وروسيا تريد تحقيق انتصار للأسد:

قال المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات، رياض نعسان آغا، في تصريح لوكالة"سمارت"، أمس الثلاثاء، إن حصار حلب سيجعل أمر المفاوضات "أكثر تعقيداً"، مؤكدا سعي روسيا لتحقيق "انتصار للأسد على شعبه"، وفرضت قوات النظام اليوم، حصاراً كاملاً على الأحياء الشرقية في مدينة حلب، التي تسيطر عليها الفصائل العسكرية، عقب استيلائها على كامل طريق الكاستيلو شماليَّ المدينة، المنفذ الوحيد لتلك الأحياء.
وأضاف "نعسان آغا" أن روسيا بإصرارها على بقاء رئيس النظام السوري، بشار الأسد، "تريد من المعارضة أن تسلم نفسها لحكومة النظام كي تفتك بها"، قائلاً: "يبدو أن روسيا تريد تحقيق انتصار للأسد على شعبه بعد كل الجرائم التي ارتكبها"، وحول موقف الهيئة العليا من مفاوضات جنيف، قال المتحدث إنهم سيجتمعون عند توجيه الدعوة لجولة المفاوضات الجديدة، وذلك "لدراسة الموقف وفق المعطيات المتوفرة، لتحقيق مفاوضات ناجحة بعيدة عن الفشل"، مؤكداً تمسكهم بمطالب الشعب السوري. (8)

نظام أسد:

انهيار اللواء 73 التابع لقوات الأسد في "خلخلة" بالسويداء:
في الوقت الذي تعزز فيه القوات الروسية تواجدها على الأراضي السورية، وتزرع قوى التحالف الدولي قواعدها الجوية، والتي كان آخرها في عين العرب "كوباني" شمالي البلاد، يزداد انهيار المنظومة الجوية التابعة للنظام السوري، متمثلاً بقواعدها الجوية ومقاتلاتها الحربية القديمة، والتي سقط وأسقط العشرات منها حتى اليوم منذ انطلاق الثورة السورية، واتخاذ تلك المقاتلات وسيلة لقصف الشعب السوري.
مصادر عسكرية خاصة أفادت لـ أورينت نت ان حالات انهيار تام بدأت تصيب ألوية جوية كاملة في القوى الجوية نتيجة الخسائر الكبيرة في العتاد والقوى البشرية وعدم توفر قطع الغيار من المصدر، وأضافت المصادر أن أحد أهم تلك الألوية هو اللواء 73 في مطار خلخلة العسكري الواقع في محافظة السويداء جنوبي البلاد، والذي يتبع للفرقة الجوية 20، حيث بات هذا اللواء يلفظ أنفاسه الأخيرة بعد استهلاك طائراته بالكامل إما بسقوطها أو إسقاطها أو اهترائها وعدم صلاحيتها الفنية للطيران.
وأشارت المصادر إلى أنه تم إلغاء أحد السربين الذين يتكون منهما اللواء 73 وهو السرب 946 والذي كان يضمّ جميع طائرات ميغ 21 التي كان يتألف منها اللواء قبل انطلاق الثورة، وشطب اللواء نهائياً من قيود الفرقة 20 لاحقاً وبالتالي من قيود القوى الجوية، بعد الخسائر الكبيرة التي مني بها هذا السرب تحديداً، ومن أسباب ذلك، تقول المصادر إن الاشتراك الكبير لطائرات هذا السرب في قصف المدن والقرى السورية وخاصة في محافظتي درعا وريفها وريف القنيطرة وريف دمشق، أدى إلى هذا الإجراء. (6)

الوضع الإنساني:

اتحاد منظمات الرعاية والإغاثة الطبية: عمل الطواقم الطبية في حلب يحتضر:
قالت منظمة غير حكومية أمس الثلاثاء، أن آخر الأطباء والممرضين والتقنيين العاملين في مستشفيات حلب، وجهوا نداء إلى المجتمع الدولي، لوقف قصف قوات النظام السوري للمدينة، شارحين في شرائط فيديو قصيرة وضعهم البائس.
ووزع "اتحاد منظمات الرعاية والإغاثة الطبية"، وهو عبارة عن منظمة غير حكومية تضم أطباء من الجاليات السورية في العالم يعملون في مناطق سيطرة المعارضة، شرائط فيديو قصيرة تعرض لمعاناة السكان في القسم الشرقي من حلب الواقع تحت سيطرة الفصائل المسلحة المعارضة.
وقال أحمد الحلبي الممرض في أحد المستشفيات الميدانية في القسم الشرقي من حلب في شريط فيديو: "نعمل أحياناً 36 إلى 48 ساعة من دون توقف حتى الإنهاك، ولم تعد لدينا القوة اللازمة لمواصلة العمل"، والمعروف أن الأحياء الشرقية من حلب باتت محاصرة تماماً من قوات النظام والميليشيات المتحالفة معها منذ السابع عشر من يوليو/ تموز، ولم يدخل هذه الأحياء أي مساعدات منذ السابع من الشهر الحالي، وتتعرض لقصف جوي أدى إلى مقتل عشرات المدنيين.
وخلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، تعرضت 4 مستشفيات وبنك للدم للقصف، ما أدى إلى توقفها عن العمل، وحسب هذه المنظمة فإن 300 ألف شخص محاصرون حالياً في القسم الشرقي من حلب، الذي لم يبق فيه سوى نحو 30 طبيباً يعملون في خمسة مستشفيات، وختمت المنظمة قائلة: "إن السكان في حلب والطواقم الطبية فيها في حالة احتضار داخل الأحياء المحاصرة". (5)
حركة نزوح بسبب القصف العنيف الذي تشهده بلدة حوش الفارة بالغوطة الشرقية:

تعرضت بلدة حوش الفارة الواقعة في الغوطة الشرقية بريف دمشق لقصف عنيف من قبل طيران الأسد والعدوان الروسي على جبهات البلدة ومنازل المدنيين فيها، وأكد الدفاع المدني على أن وحدات الإسعاف والإنقاذ التابعة له في قطاع المرج تقوم بإسعاف الجرحى وإخلاء المنطقة من المدنيين، وتشهد البلدة ومحيطها حركة نزوح للمدنيين بشكل ملحوظ، نظراً للقصف والحملة العسكرية التي يقوم بها طيران العدوان الروسي والأسدي على المنطقة. (3)

المواقف والتحركات الدولية:

الخارجية الروسية: واشنطن لم تعد تطالب بتنحي الأسد فوراً:

قالت الخارجية الروسية إن واشنطن لم تعد تطالب بتنحي بشار الأسد على الفور عن منصبه، على اعتبار أن ذلك سيهدد بتكرار السيناريو العراقي والليبي في سوريا، مطالبة باستئناف المحادثات السورية وإشراك الأكراد فيها، وجاءت هذه التصريحات على لسان ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة ألكسي بورودافكين.
حيث قال ردا على سؤال أحد الصحفيين إنه وفق المعلومات المتوفرة لدى الجانب الروسي فإن موقف واشنطن الآن ينص على أنه لا يوجد مستقبل سياسي للأسد بسوريا، لكنهم باتوا لا يطالبون بتنحيه عن منصبه على الفور، حيث قاموا بتعديل موقفهم في هذا الشأن، وفق تعبيره، وقال بورودافكين إن شركاء روسيا الغربيين لم يعودوا يقاسمون المعارضة السورية بالرياض -في إشارة للهيئة العليا للمفاوضات- موقفها حول ضرورة تنحي الأسد "حيث أثبت عدم فعاليته" وإنهم باتوا يدركون أن تنحي الأسد يهدد بتكرار السيناريو العراقي والليبي في سوريا. (3)
بعد الفشل الذريع في كل المفاوضات المبعوث الأممي يحلم بعقد جولة ثالثة للمفاوضات قبل نهاية آب:

أكد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا "ستيفان دي ميستورا"، أمس الثلاثاء، أنه يسعى لعقد جولة ثالثة في جنيف بين الأطراف السورية قبل نهاية آب المقبل، فيما أشار إلى تحقيق تقدم في الاجتماع الثلاثي الذي ضم مسؤولين روس وأمريكيين ومن الأمم المتحدة في جنيف، وأضاف خلال مؤتمر صحفي في جنيف، شدد على أن "الأمم المتحدة لا تربط استئناف المفاوضات السورية بتحسين الوضع في حلب ودمشق"، مشيراً في ذات الوقت إلى أن "المنظمة الأممية تأمل في تحقيق تقدم هناك في الأيام المقبلة".
هذا ولم يتم حتى الآن تحديد موعد ثابت لاستئناف مفاوضات جنيف، حيث أعرب دي ميستورا عن "الأمل" في استئناف جولة جديدة من المفاوضات في شهر آب المقبل، كاشفاً أن الأسابيع المقبلة ستكون "مهمة" بالنسبة للنزاع السوري، وأضاف ديميستورا أن "فريق العمل الخاص بوقف القتال سيبحث الوضع في حلب ودمشق في 28 من شهر تموز الجاري".
أكدّ المبعوث الأممي على تحقيق تقدم بشأن اللقاء الثلاثي بين موسكو وواشنطن والأمم المتحدة حول الأزمة ‏السورية، وعُقدَ في يوم أمس الثلاثاء، اجتماع ثلاثي بين الولايات المتحدة وروسيا ومبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا في مدينة جنيف السويسرية، لبحث الأزمة السورية، وأضاف المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا أن وفدي روسيا والولايات المتحدة سيواصلان العمل على توضيح التفاصيل التقنية في الأيام القليلة القادمة. (3)
أميركا تنهي بناء قاعدة عسكرية جنوب مدينة عين العرب (كوباني) في سوريا:

أفادت مصادر للجزيرة أن الولايات المتحدة الأميركية أكملت بناء قاعدة عسكرية على بعد 35 كيلومترا جنوب مدينة عين العرب (كوباني) في سوريا، وأضافت المصادر أن المنشأة التي بدأ العمل في بنائها قبل بضعة أشهر وتضم مطارا وقاعدة عسكرية للدعم اللوجستي هدفها مشاركة قوات التحالف الدولي في معارك منبج شمال شرق حلب.
في سياق متصل أضافت مصادر للجزيرة أن قوات التحالف الدولي بدأت استخدام مطار "رميلان" شمالي الحسكة قاعدة جوية للطائرات المشاركة في المعارك ضد تنظيم الدولة في سوريا، ونفى متحدث باسم قيادة المنطقة الوسطى في الجيش الأميركي قبل أشهر أن تكون الولايات المتحدة تسيطر على أي مطارات في سوريا.
وكانت مصادر عسكرية كردية كشفت في مارس/آذار الماضي نقلا عن قوات "سوريا الديمقراطية" الكردية أن الأشغال تتسارع لاستكمال مدرج للطائرات في بلدة رميلان التابعة لمحافظة الحسكة السورية، وقال مسؤولون أكراد سوريون إن المروحيات العسكرية الأميركية تستعمل في رميلان مهبطا للطائرات، وفقد تنظيم الدولة الإسلامية السيطرة على مدينة عين العرب (كوباني) العام الماضي بعد معارك دامت لنحو أربعة أشهر ضد وحدات حماية الشعب الكردية والمعارضة المسلحة وطيران التحالف الدولي. (2)
قائد "البسيج" الإيراني في القنيطرة لتفقد الحدود مع إسرائيل:

نشرت وكالة "فارس" الإيرانية صورا تظهر زيارة رئيس منظمة تعبئة المستضعفين "البسيج" أثناء زيارة قام بها إلى المناطق الحدودية بين سوريا والأراضي المحتلة من قبل إسرائيل، في خبر يأتي بعد أيام قليلة عن أحاديث وأخبار تؤكد بحث إيران وحزب الله الإيراني على اشتباك مباشر مع الاحتلال الإسرائيلي بغية إعادة شعبية الحزب الإرهابي، بعد انتهائها وتحوله إلى عدو لجميع الشعوب العربية والإسلامية.
بعد إيغاله لسنوات طوال في قتل وتشريد الشعب السوري، في إطار تنفيذ الأجندة الإيرانية في المنطقة، وقالت "فارس" إن العميد محمد رضا نقدي قد زار "القنيطرة"، وتفقد الشريط الحدودي في النقاط التي لازالت قوات الأسد تسيطر على بعضها. (3)

آراء المفكرين والصحف:

إنقاذ حلب والمدن السورية:
رندة تقي الدين

حصار مدينة حلب وقصف النظام الدموي والمجرم مستشفياتها ومستوصفاتها يطرحان مسألة إفادة مجلس الأمن والأمم المتحدة. منذ 17 تموز (يوليو)، حاصر النظام السوري المدينة كلياً وكثف القصف عليها مستهدفاً أربعة مستشفيات. فالأطباء الشجعان والمسؤولون عن القطاع الطبي والممرضون هم في الخط الأول في الحرب الوحشية التي يشنها النظام على مدنه الباسلة لتدميرها وللقول للعالم أنه يحارب من أجل البقاء على كرسي الرئاسة، في بلد خربه وقتل وهجر الملايين منه. فقد أغلق النظام جميع طرق حلب منذ أيام لخنق سكانها وقصف مستشفيات البيان والحكيم والزهرة والدكاك ومركز بنك الدم. والعالم يسكت عن جرائم نظام كان يجب وقفها منذ بدأ القصف بالطائرات والبراميل في مطلع حرب بدأت بتظاهرات سلمية من أجل الحرية ومكافحة الفساد وانتهت بتدخل روسي إيراني لحماية نظام مجرم شتت شعبه وأنهك مدنه.
فلاديمير بوتين ونظام المرشد الإيراني و"حزب الله" يتحملون مسؤولية كبرى عن استمرار هذه الحرب المدمرة ومحاصرة المدن السورية وقصف المستشفيات والأطباء والأطفال والمدنيين، و"حزب الله" الذي يدّعي مقاومة إسرائيل ينتهج نموذج من يسميه عدوه الإسرائيلي في المشاركة في محاصرة المدن وقتل المدنيين والأبرياء، أما إدارة باراك اوباما التي لا تبالي بإجرام النظام السوري وشركائه، فهي تسكت عما يحدث في سورية لأنه بلد بعيد عن مصالحها، علماً أنه نظام شجع ظهور "داعش" الذي يهدد العالم العربي والغربي، ما يذكر بقول أحد قادة "حزب الله" في بداية الحرب السورية أن بشار الأسد لن يرحل إلا بعد أن يحرق سورية والمنطقة معه. واليوم هو أساس الإرهاب "الداعشي" المصدر الى الغرب. فالعنف الذي يستخدمه النظام إزاء شعبه بمساعدة الشريك الروسي والإيراني اللبناني، يؤدي الى تجنيد تطرف وإرهاب يساوي وحشية نظام الأسد.
إن سكوت العالم عن حصار حلب وتجويع المدينة ومنع إيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين والأطباء فضيحة،
نداء أطباء حلب لإنقاذها ينبغي أن يكون له صدى عالمي، لأنه نابع عن وضع مفجع لأطباء تم استهدافهم من نظام خانق. فقصف النظام المجرم أدى الى مقتل آخر طبيب أطفال في حلب هو الدكتور محمد وسيم معاز في 28 نيسان (أبريل) خلال قصف مستشفى القدس، وفي 21 تموز أصيب طبيب القلب الدكتور عثمان هجاوي بجروح خطيرة نتيجة غارة جوية على المدينة وقال الدكتور عزيز وهو جراح في مدينة حلب أن القطاع الطبي في المدينة على وشك الانهيار وأن حلب ستحرم قريباً جداً من أي خدمات طبية. ومنذ 2011 عند بداية الحرب في سورية، قتل أكثر من 700 طبيب سوري وذلك وفق رئيس لجنة تحقيق الأمم المتحدة البرازيلي باولو بينيرو. فكيف يسكت العالم عن هذه الجرائم ولا أحد من الدول الكبرى يعمل لإيقاف القصف القاتل؟ هل نحن أمام دفن إنسانية السياسيين في الدول الكبرى التي باستطاعتها أن توقف الجرائم ضد الإنسانية. أنقذوا حلب والشعب السوري قبل أن يفوت الأوان وتتحول دول العالم الى معاقل إجرام بدأ يظهر ويزداد يوماً بعد يوم. 10( الحياة اللندنية)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد ليوم أمس الثلاثاء (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء): (12،11)
الطفل محمد أمير حمود - حلب - حي المشهد
جمعة مصطفى كورج  - حلب -  مدينة عندان
مصطفى خالد سراج علي - حلب -  بلدة حيان
الطفل عبد الرزاق مدراتي، - حلب - حي صلاح الدين
الطفل عبدالعليم محمد خطيب - حلب - مدينة عندان
عبد الغفور قطان - حلب - مدينة عندان
يوسف الدروبي - حلب - ريف منبج
علي المرشد- حلب - ريف منبج
حسن المرشد- حلب - ريف منبج
عليا- حلب - ريف منبج
بشار محمد العبو- حلب - ريف منبج
محمد يوسف البدوي- حلب - مدينة الأتارب
مهنا الخديجة- حلب - مارع
أحمد حورية - حلب - مارع
أحمد نواف القدور - حلب - مدينة كفرنبل
جاسم عسكر - حمص 
أحمد عسكر - حمص 
عدنان بادي - حمص 
عبد العزيز بادي - حمص 
حشيشة العليواي - حمص  - السخنة
ندى الحسين الشاوي - حمص  - السخنة
فطيم حسين الشاوي - حمص  - السخنة
عزام اللطوف - حمص -  تلبيسة
محمد يوسف الضيخ - حمص  - تلبيسة
محمود الخطيب - حمص  - تلبيسة
أبو إسلام القناص - حمص  - الرستن
حسين دلة - حمص  - الفرحانية
محمد دلة - حمص  - الفرحانية
أنور شمير - حمص 
إبراهيم عبيد - حمص 
فايز العلي - حمص 
عبد العزيز شنو - حمص 
أحمد نواف القدور -إدلب -  كفرنبل
أحمد سعيد العبيدو - إدلب  - كفرنبل
مازن الأمين السويد - إدلب - كفرنبل
عبد الرحمن الحمود _ إدلب  - الغدفة
محمد طالب العثمان - إدلب  - بلدة التح 
أحمد عبد الله السليمان - درعا -  تلمنس

 

 

 

 

 

 

المصادر:
1 - لجان التنسيق المحلية
2 - الجزيرة نت
3 - شبكة شام الإخبارية
4 - مسار برس
5 - السورية نت
6 - أورينت نت
7 - الائتلاف السوري المعارض
8 - وكالة سمارت للأنباء
9 - عربي 21
10- الحياة اللندنية
11- حلب نيوز
12- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 0) 0%
لا أعرف (صوتأ 0) 0%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 0