الثلاثاء 30 ذو القعدة 1438 هـ الموافق 22 أغسطس 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
أحرار الشام ترحب بانشقاق الزنكي وتدعو بقية مكونات تحرير الشام إلى اتخاذ موقف مماثل
الخميس 20 يوليو 2017 م
عدد الزيارات : 709

رحبت حركة أحرار الشام الإسلامية -في بيان لها- بالقرار بانشقاق حركة نور الدين الزنكي عن هيئة تحرير الشام، بعد أن تبين لها بغي الجولاني ورفضه تحكيم شرع الله.
وأثنى البيان على عودة الزنكي إلى حضن الثورة، مؤكداً أن التاريخ سيسجل هذا القرار النبيل والمسؤول من قبل قادة الحركة.
ودعا البيان بقية مكونات تحرير الشام للانشقاق عنها والوقوف في صف الثورة، مضيفاً :" إن هذا الحدث يشكل فرصة سانحة لباقي مكونات هيئة تحرير الشام، لإعادة النظر في تموضعها، واتخاذ قرار جريء بالانحياز إلى الثورة، والوقوف في وجه الجولاني وبغيه، وأن يتحملوا المسؤولية أمام الله ثم أمام أهلنا وشعبنا، بالانخراط مع باقي الفصائل في مشروع ثوري جامع".
وتابع البيان :" وقد بدأنا نرى استقالات هامة في الهيئة وتعليقاً لأطراف كثيرة عملها، لرفضها المشاركة في البغي الذي لم تشارك فيه غير عناصر من جبهة فتح الشام سابقا". 

صورة البيان

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 48) 33%
لا (صوتأ 88) 60%
ربما (صوتأ 10) 7%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 146