الثلاثاء 28 رجب 1438 هـ الموافق 25 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
أحرار الشام تجدد دعوتها هيئة تحرير الشام للتحاكم، وتتوعد بالتصدي لأي بغي جديد
الاثنين 6 مارس 2017 م
عدد الزيارات : 278

أصدرت حركة أحرار الشام الإسلامية -اليوم الاثنين- بياناً شاملاً حول بغي هيئة تحرير الشام وتجاوزاتها ضد الفصائل التابعة لأحرار الشام.
وأكد البيان أن الحركة ستتصدى لأي بغي من "تحرير الشام" بالقوة صيانة لمادة الجهاد، ورداً للظالم عما لا يحل له، مشيراً إلى أن الحركة كظمت غيظها طويلاً، تغليباً للصالح العام، وميلاً عن الخيار العسكري لرد البغي. 
وجددت الحركة دعوتها هيئة تحرير الشام للخضوع للشرع وفض الخلاف الدائر وما يترتب على ذلك من انشغال الطرفين بأعداء الثورة لا ببعضيهما، كما حذرت من عواقب الاقتتال موضحة أن المستفيد الوحيد من ذلك نظام الأسد وحلفائه.
وأوضح البيان انتهاكات هيئة تحرير الشام التي بدأت بتوجيه حملة إعلامية كاذبة ضد أحرار الشام، والزعم بانشقاق الآلاف من عناصرها وانضمامهم للهيئة، فضلاً عن استحلال الاستيلاء على سلاح الحركة وممتلكاتها، بالإضافة إلى بالهجوم المسلح على عدة مقرات و مستودعات تابعة للحركة كمعمل العلبي في ريف حلب ومعمل الغزل بإدلب وورشة سلقين ومعسكر المسطومة وعدد من الحواجز.
ويأتي هذا البيان بعد أنباء عن سقوط قتلى وجرحى نتيجة هجوم عناصر تابعة لهيئة تحرير الشام على حاجز المسطومة بريف إدلب.


صورة البيان:

 

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 0) 0%
لا أعرف (صوتأ 0) 0%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 0