الخميس 1 شعبان 1438 هـ الموافق 27 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
بعد أربع سنوات على تأسيسه.. مجلس داريا المحلي يعلن إنهاء أعماله
الجمعة 25 نوفمبر 2016 م
عدد الزيارات : 149

أعلن المجلس المحلي لمدينة داريا إنهاء أعماله، وذلك بعد أربع سنوات على تأسيسه، وعزا المجلس السبب إلى انتفاء الشرط الأساسي لعمل المجالس المحلية وهو وجودها على الأرض، فضلاً عن التهجير القسري والجماعي والحصار واختلاف الظروف والمعطيات في المرحلة الجديدة.
وفي أواخر آب / أغسطس الماضي تم تنفيذ اتفاق يقضي بخروج مقاتلي داريا وأهاليهم ومن يرغب بالخروج إلى إدلب مقابل دخول النظام إلى المدينة، حيث توقف عمل المجلس بشكل فعلي على الأرض، إلا أنه عقد جلسة رسمية ختامية بريف إدلب في 22 تشرين الثاني / نوفمبر، أعلن فيها إنهاء عمله بشكل رسمي.
وختم المجلس بيانه بتوجيه الشكر إلى كل من شارك في مساعدة مدينة داريا خلال السنوات السابقة، معبراً في الوقت ذاته عن إكباره وإجلاله لتضحيات أهالي المدينة الذي صابروا وجاهدوا وقدموا أغلى ما يمكلون خلال المسيرة الطويلة من المعاناة والحصار.
يشار إلى أن المجلس المحلي لمدينة داريا أعلن عن تأسيسه في تشرين الأول من عام 2012 في ظل ظروف بالغة الصعوبة، وقد حاول فيها تأمين الخدمات الأساسية وتخفيف معاناة الأهالي، وهو يعتبر من أنجح التجارب الإدارية في الثورة السورية.

 

صورة البيان: 

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 2) 67%
لا أعرف (صوتأ 1) 33%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 3