الاثنين 2 شوّال 1438 هـ الموافق 26 يونيو 2017 م
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
وثيقة رسمية سورية تثبت تورط إيران في قمع الثورة
المرفقات :
الاثنين 5 مارس 2012 م
عدد الزيارات : 6784
وثيقة رسمية سورية تثبت تورط إيران في قمع الثورة

كشفت وثيقة مسربة من وزارة الداخلية السورية عن تورط إيران في دعم النظام السوري لمواجهة وقمع الثورة السورية وقتل الشعب وارتكاب المذابح والمجازر.

الوثيقة عبارة عن كتاب موجه من العميد طلال أسعد مدير مكتب العلاقات العامة إلى اللواء محمد الشعار وزير الداخلية في النظام السوري، يطلب فيها موافقة وزير الداخلية على تأمين وجبات غذاء للمدربين الإيرانيين الذين يدربون ضباط وزارة الداخلية على عمليات فض الشغب، على نفقة وزارة الداخلية، وقد رد الوزير بالموافقة على الطلب.
وكان العميد حسام عواك - قائد عمليات الجيش السوري الحر والعميد السابق بالمخابرات الجوية- قد أماط اللثام قبل أيام عن وجود لواء مدرعات إيراني يقاتل مع قوات الرئيس بشار الأسد ضد الشعب السوري.
وكانت تقارير صحفية قد كشفت عن إرسال إيران 15 ألفًا من قوات النخبة في "فيلق القدس"، التابع للحرس الثوري الإيراني، مدججين بأسلحتهم، إلى سوريا لمساعدة النظام السوري في قمع الثورة.
ونقلت تلك التقارير عن مصدر قيادي في المجلس الوطني السوري لم يكشف عن هويته أن قائد فيلق القدس العميد قاسم سليماني انتقل مؤخرًا إلى العاصمة السورية دمشق للمساهمة الفعلية في إدارة القمع الدموي للاحتجاجات، ووصفت هذه المصادر الدور الذي يقوم به سليماني بالأساسي.
وأشارت تقارير سابقة إلى حضور أعداد من الخبراء والمستشارين العسكريين في دمشق كما كشفت أيضاً عن وجود قناصة إيرانيين يشاركون في عمليات قنص النشطاء.

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل ترى أن اتفاق "خفض التوتر" سيسهم في حل الأزمة السورية؟
نعم (صوتأ 25) 27%
لا (صوتأ 60) 66%
ربما (صوتأ 6) 7%
تاريخ البداية : 5 مايو 2017 م عدد الأصوات الكلي : 91