الأحد 4 شعبان 1438 هـ الموافق 30 أبريل 2017 م
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
المجلس الإسلامي السوري يقف مع الاصطفاف الثوري في مواجهة الغلو
الاثنين 10 أكتوبر 2016 م
عدد الزيارات : 551

أصدر المجلس الإسلامي السوري بياناً ذكّر فيه بما شرعه مؤخراً الدوما الروسي من احتلال الجيش الروسي للأرض السورية، منبهاً إلى أن ذلك يحتاج منا جميعاً أن نقف صفاً واحداً، ومشيراً إلى ما تمر به الثورة السورية من تحديات وممارسات بعض منسوبي الثورة كفصيل جند الأقصى الذي أصبح ملاذاً للغلاة والمجرمين ممن استباحوا دماء خيرة المجاهدين والثوار.

كما نبه المجلس إلى ضرورة الاصطفاف الثوري في مواجهة الغلو، واستنكر جريمة اغتيال المجاهد "الدبوس" ومن قبله الشيخ مازن قسوم. وشدد البيان على ضرورة تشكيل محكمة محايدة لاحتكام الفصائل إليها في حال الخلاف، ونبه إلى خطورة وحرمة إيواء المحدثين قبل أن تتم محاكمتهم، وأيد المجلس ماذهبت إليه الفصائل الكبرى في الساحة الشامية من مواجهة للغلاة ومن يحميهم، كما أكد البيان على أن المعركة الأولى هي مع النظام المجرم.

 

 

 

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
هل تؤيد اتفاقيات التهجير القسري مقابل إنقاذ الآلاف من المدنيين المحاصرين؟
نعم (صوتأ 0) 0%
لا (صوتأ 3) 60%
لا أعرف (صوتأ 2) 40%
تاريخ البداية : 23 أبريل 2017 م عدد الأصوات الكلي : 5