..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

أنقرة تدعو واشنطن للتراجع عن تسليح الأكراد في سورية، ومسؤول أميركي: عملية الرقة ستبدأ قريباً

أسرة التحرير

31 مايو 2017 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 185

أنقرة تدعو واشنطن للتراجع عن تسليح الأكراد في سورية، ومسؤول أميركي: عملية الرقة ستبدأ قريباً

شـــــارك المادة

عناصر المادة

 

الخارجية التركية تدعو واشنطن للتراجع عن تسليح "ب ي د":

نشرت صحيفة "دايلي صباح" التركية بتاريخ 31.05.2017 تحت عنوان : (الخارجية التركية تدعو واشنطن للتراجع عن تسليح "ب ي د")
حذر وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الأربعاء، من تسليم واشنطن أسلحة إلى تنظيم "ب ي د" الإرهابي في سوريا، مؤكداً أن ذلك "أمر بالغ الخطورة".
وصرح جاويش أوغلو بالقول إن "هذه الإجراءات في غاية الخطورة على وحدة وسيادة أراضي سوريا"، مضيفا أن هذه الأسلحة يمكن أن تستخدم ليس فقط ضد تركيا بل أيضا ضد "كل الإنسانية".
ودعا جاويش أوغلو واشنطن إلى العدول فوراً عن قرارها، مؤكداً على موقف بلاده من التنظيم، وهو ما تم التعبير عنه في لقاءات عديدة بين مسؤولي البلدين.
وأضاف: "نؤكد على خطورة وصول هذه الأسلحة إلى يد (ب ي د) على مستقبل سوريا. لا بد من التراجع عن هذه الخطوة إن كانوا يسعون إلى الاستقرار في سوريا. ليس هناك ما يمكن تسميته تحالفاً مؤقتاً، وقد رأينا ذلك في منبج".
يأتي هذا في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أمس الثلاثاء، إرسالها أسلحة خفيفة ومركبات إلى تنظيم "ب ي د" الامتداد السوري لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية. وفي تصريح له بالأمس، قال المتحدث باسم البنتاغون، أدريان رانكين غالاوي، "إنّ واشنطن أرسلت اليوم، أسلحة خفيفة ومركبات إلى العناصر الكردية المنضوية تحت اسم قوات سوريا الديمقراطية" التي يشكل تنظيم ب ي د الجزء الأكبر منها.

"تهديد للتحالف" البنتاغون تحذّر من وجود قوّات تابعة للأسد قرب الأردن:

نشرت صحيفة "يني شفق" التركية بتاريخ 31.05.2017 تحت عنوان : ("تهديد للتحالف" البنتاغون تحذّر من وجود قوّات تابعة للأسد قرب الأردن)
أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أمس الثلاثاء، أن وجود الميليشيات المدعومة من قبل إيران والمساندة للنظام السوري قرب منطقة "التنف" جنوبي سوريا والحدودية مع العراق والأردن، يشكل تهديدا لقوات التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" الإرهابي.
وقال المتحدث باسم البنتاغون العقيد جيف دافيس، في تصريحات صحفية، إن الميليشيات المقربة من النظام السوري تواصل حشد قواتها حول المنطقة التي أعلنت الولايات المتحدة أنها منطقة "فاصلة".
وأضاف دافيس، أنهم شاهدوا القوات المذكورة (الميليشيات) تقوم بدوريات في شمال وغرب التنف، وأن قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة ألقت منشورات من الجو لتحذير القوات الموالية لبشار الأسد من أجل الابتعاد عن المنطقة.
وتابع دافيس: "نرى أن نقل القوات لتلك المنطقة لا يزال مستمر، نشعر بالقلق من ذلك، لذا قمنا بإلقاء تلك المنشورات نهاية الأسبوع (دون ذكر يوم بعينه) من أجل تحذيرهم، نشاهد بأنهم يقومون بدوريات حول معسكر التنف للتدريب،.. قوات التحالف تتواجد هناك لمكافحة داعش منذ شهور".
واستطرد قائلا: "لا يمكن القبول بتلك الدوريات (التي تقوم بها الميليشيات)، ولا بوجود تهديد للعناصر المسلحة في منطقة الفصل، هذا يهدد التحالف".
وحذر دافيس، من أنه "في حال رفضت القوات المدعومة من قبل النظام مغادرة المنطقة، فإن الولايات المتحدة سوف تخطو خطوات في إطار مبدأ حماية القوات".
وقصفت طائرات تابعة للولايات المتحدة في وقت سابق من الشهر الجاري المليشيات المذكورة والمدعومة من قبل إيران، واستهدفت موكبا تابعا لتلك القوات بعد أن دخلت منطقة الفصل المذكورة في التنف، ودمرت خلاله العديد من المركبات.
وقال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس في تصريحات صحفية سابقة حول الموضوع إن الميليشيات المذكورة وُجّهت من قبل إيران.

مسؤول أمريكي: عملية الرقة ستبدأ قريبًا:

نشرت صحيفة "يني شفق" التركية بتاريخ 30.05.2017 تحت عنوان : (مسؤول أمريكي: عملية الرقة ستبدأ قريبًا)
قال بريت ماكغورك، مبعوث الرئيس الأمريكي، في التحالف الدولي ضد "داعش" الإرهابي، اليوم الثلاثاء، إن عملية استرداد الرقة من تنظيم داعش، ستنطلق قريبًا.
وجدد ماكغورك في كلمة خلال مؤتمر لوزارة الخارجية الإيطالية في العاصمة روما، عزمهم العمل مع قوات سوريا الديمقراطية (التي يشكل "ب ي د" عمودها الفقري).
وقال في هذا الصدد، " نعمل هنا مع قوات سوريا الديمقراطية، ونحن على بعد كيلومترين اثنين عن الرقة، والعملية ستبدأ قريبًا، فلا استطيع التصريح بأي شيء عن تاريخ انطلاقها ولكن قربية جدًا".
وتتكون قوات "سوريا الديمقراطية" في جزئها الأكبر من تنظيم "ب ي د" الذراع السوري لتنظيم "بي كا كا" الإرهابي، وجناحه العسكري "ي ب ك".‎

لافروف: سنكون سعيدين بانضمام واشنطن لاتفاق خفض التوتر:

نشرت صحيفة "خبر تورك" التركية بتاريخ 31.05.2017 تحت عنوان : (لافروف: سنكون سعيدين بانضمام واشنطن لاتفاق خفض التوتر)
أعرب وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" عن رغبة بلاده بانضمام الولايات المتحدة الأمريكية إلى اتفاق مناطق خقض التوتر في سوريا.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مع نظيره النيجيري "جيوفري أوناياما" حيث أجاب الوزير الروسي عما إذا كانت هناك دعوات للوقاية من الأحداث السلبية.
وأشار "لافروف" إلى وجود اتفاق للسلامة الجوية في سوريا بين موسكو وواشنطن، إلا أنه لفت إلى وجود حلول أكثر فعالية في حال شاركت واشنطن في اتفاقية خقض التصعيد في مناطق سورية.
وأضاف الوزير الروسي "سنكون سعداء للغاية بمشاركة الولايات المتحدة في اتقاق خفض التوتر" حيث ستقدم نتائج الاتفاق في اجتماعات أستانا القادمة.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع