..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

70 دولة تطالب بعقد جلسة للأمم المتحدة لبحث الأزمة الإنسانية في حلب

أسرة التحرير

20 أكتوبر 2016 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 396

70 دولة تطالب بعقد جلسة للأمم المتحدة لبحث الأزمة الإنسانية في حلب

شـــــارك المادة

بعد فشل مجلس الأمن في إيقاف المذابح التي يرتكبها الاحتلال الروسي والإيراني والنظام الأسدي بحق الشعب السوري، بادرت كندا مع 69 دولة أخرى إلى عقد جلسة غير رسمية لبحث المعاناة الإنسانية في حلب.
وكانت هذه الدول السبعين من أصل أعضاء الأمم المتحدة الـ193 أرسلت كتاباً إلى الأمين العام للمنظمة الدولية تطالبه فيه بعقد جلسة للجمعية العامة حول الأزمة الإنسانية في سوريا.

ومن بين الدول التي لم توقع على هذا الكتاب روسيا والصين ودول أفريقية عدة، إضافة إلى أربعة أعضاء غير دائمين في مجلس الأمن هي أنغولا والسنغال واليابان وفنزويلا.
لكن هذا الكتاب لن يكون أثراً لأي تحرك فوري لإنقاذ السوريين من المعاناة بالرغم من أنه يتيح لهم الاطلاع على الحجم الكبير للأزمة والمعاناة الإنسانية التي يعيشها الشعب السوري.
وبحسب دبلوماسيين آخرين، فإن الهدف من هذه الجلسة هو ممارسة ضغوط على روسيا كي توقف القصف على حلب.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع