..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

إسقاط المروحية الأولى للجيش التركي في عفرين.. و"غصن الزيتون" تواصل تقدمها على محور جنديرس

أسرة التحرير

10 فبراير 2018 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 108

إسقاط المروحية الأولى للجيش التركي في عفرين.. و

شـــــارك المادة

تواصلت المعارك بين الجيش السوري الحر والقوات التركية ضمن غرفة عمليات غصن الزيتون ضد المليشيات الانفصالية في منطقة عفرين، وسط تقدم أحرزه الجيش الحر على حساب تلك المليشيات.

وقالت غرفة عمليات غصن الزيتون إنها سيطرت على قرية دير بلوط وتلتها على الحدود التركية قرب بلدة جنديرس في ناحية عفرين، عقب اشتباكات عنيفة دارت بين الجيش الحر والمليشيات الانفصالية.

وأوضحت الغرفة أن عناصر الجيش الحر وبدعم من القوات التركية اقتحمت القرية صباح اليوم وسيطرت على أجزاء منها، لتدور بعدها اشتباكات عنيفة استمرت لساعات تمكن الجيش على إثرها من إحكام سيطرته على القرية بشكل كامل.

وفي السياق ذاته، أعلنت تركيا اليوم سقوط مروحية عسكرية تابعة لها من قبل مليشيا "PYD" الانفصالية في منطقة عفرين، وأوضح مصدر عسكري تركي أن عسكريين اثنين قتلا في حادثة سقوط المروحية.

من جهته، توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بمحاسبة المليشيات الانفصالية إثر سقوط الطائرة، ونقلت وكالة الأناضول عن الرئيس التركي قوله خلال كلمة أمام أعضاء حزب العدالة والتنمية في إسطنبول: " تم إسقاط مروحية، سيدفعون ثمن ذلك. ما حصل أمر نتوقع حدوثه، فنحن في حرب، وأكيد سنتكبّد خسائر، لكننا قمنا بتدمير كثير من مخازن الصواريخ، وهذا ما جعلهم يدخلون في حالة جنون، وبطبيعة سنجعلهم يدفعون ثمن ذلك أكثر بكثير".

وكانت غرفة عمليات غصن الزيتون قد أحرزت يوم أمس تقدماً ملحوظاً على محوري جنديرس وشيخ حديد، حيث سيطرت على 6 قرى جديدة، وأعلنت الغرفة أمس استعادة السيطرة على بلدة الحمام بعد ان تقدمت إليها المليشيات الانفصالية، كما سيطرت أيضاً على قرى نسرين ودوكان واشكان غربي وجقلا فوقاني جنوب عفرين بعد معارك مع ميليشيات "YPG" الانفصالية.

وأعلنت الغرفة أيضاً سيطرتها على قرية "جقلا الوسطاني" في ناحية شيخ حديد غرب عفرين بعد معارك واشتباكات عنيفة ضد المليشيات الانفصالية.

وأطلقت تركيا عملية غصن الزيتون في 19 من شهر كانون الثاني/ يناير الماضي بالتعاون مع الجيش السوري الحر بهدف طرد مليشيا "PYD" الانفصالية من عفرين.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع