..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


الى الثورة

إلى متى ستظل أخطاؤنا هي التي تقتلنا؟!

أبو بصير الطرطوسي

15 فبراير 2017 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 666

إلى متى ستظل أخطاؤنا هي التي تقتلنا؟!

شـــــارك المادة

بعد أن اجتمعت الكلمة على قتال جند الأفعى ـ المسماة زوراً بجند الأقصى ـ عين الخوارج الدواعش، ويدهم الغادرة الباطشة في المناطق المحررة، وكاد جمع المجاهدين أن يريحوا الشام من شرهم وغدراتهم، تقوم جبهة "فتح الشام" بإيوائهم وحمايتهم، وتحول بينهم وبين مجاهدي الشام، ومن له حق عليهم.
ثم ها هم جند الأفعى من جديد ـ وبعد أن استردوا عافيتهم ـ ينقضون، ويغدرون، ويُجاهرون بتكفير مسلمي ومجاهدي الشام، ويعلنون ولاءهم وانتماءهم للخوارج الدواعش الأشرار، ويعتدون على الجبهة التي آوتهم وحمتهم، بعد أن أصبحت هيئة، ويقتلون من شبابها غدراً بالعشرات!
إلى متى ستظل أخطاؤنا هي التي تقتلنا، وإلى متى لا نستفيد من أخطائنا إلا في اللحظات الأخيرة من الوقت المتبقي، وفي الوقت الضائع .. وبعد فوات الأوان؟!
من حساب الكاتب على تلغرام

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع