..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

أحرار الشام: تفجير حافلات الفوعة وكفريا لا يخدم إلا نظام الأسد

حركة أحرار الشام الإسلامية

16 إبريل 2017 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 311

أحرار الشام: تفجير حافلات الفوعة وكفريا لا يخدم إلا نظام الأسد

شـــــارك المادة

دانت حركة أحرار الشام الإسلامية التفجير الذي استهدف الحافلات التي تقل مسلحي وأهالي كفريا والفوعة في منطقة الراشدين يوم أمس.

وأكدت الحركة في بيان لها أن هذا العمل لا يخدم سوى المصلحة الطائفية لنظام الأسد للتغطية على جرائمه في خان شيخون والغوطة، مؤكدة أنه أول المستفيدين منه.
وأشارت الحركة إلى أن الجهود والمفاوضات التي عقدت مع الجاني الإيراني كانت لصالح المدنيين بعد أن حاصرهم النظام ومنع عنهم أبسط مقومات الحياة، في ظل صمت المجتمع الدولي وعدم تفاعله مع المحاصرين، ما دفع أهالي الزبداني ومضايا إلى طلب إيجاد حل من الفصائل ينهي معاناتهم.
وشددت البيان على أن التهجير كان ولا يزال خطاً أحمر، وهو من الثوابت، مضيفة أن هذا الاتفاق وإن لم يكن قد حقق المكاسب المرجوة إلا أنه ساهم في تخفيف المعاناة عن المحاصرين والشعب السوري عموماً.

 

صورة البيان: 

 

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع