..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

لا يمكن الانتصار على شعب مقاوم

محمد العبدة

16 مارس 2016 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 4617

لا يمكن الانتصار على شعب مقاوم

شـــــارك المادة

قلت في تغريدتي الأخيرة إن مقولة المسألة السورية بيد الدول وليست بيد أصحابها، هذا صحيح من حيث الواقع والظاهر، ولكن في حقيقة الأمر أن المسألة السورية هي بيد أهلها إذا أرادوا وإذا اتفقوا، لأنه من باب السنن الكونية ومن باب واقع التاريخ أن العدو الخارجي لايمكن أن ينتصر في النهاية على شعب مقاوم وعلى شعب يعرف حقوقه، وعلى شعب يتمسك بالمبادئ التي يعتنقها، حصل في التاريخ احتلال واستعمار ولكنه لم يستمر أمام الرفض من شعب يعتز بكرامته وحريته. زالت امبراطوريات وتهدمت عروش ديكتاتوريات ورجع الحق لأهله.

 

 

صفحة الكاتب على فيسبوك

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع